بعد الضربات الأميركية البريطانية على أهداف حوثية.. وكالة : الاتحاد الأوروبي يدرس إطلاق عملية بحرية في البحر الأحمر
الجمعة 12 يناير ,2024 الساعة: 04:46 مساءً
الحرف28 - متابعة خاصة

كشفت وكالة "بلومبرغ"، عن أن الاتحاد الأوروبي يدرس إمكانية إطلاق عملية بحرية جديدة في البحر الأحمر بهدف إعادة إرساء الأمن وحرية الملاحة، مع استمرار الهجمات التي يشنها الحوثيون المدعومون من إيران في اليمن ضد السفن التجارية في الممر المائي الحيوي. 

وفجر اليوم، شن الطيران الأمريكي البريطاني عشرات الغارات الجوية على أهداف حوثية في عدة محافظات بينها صنعاء والحديدة وتعز. 

ونقلت الوكالة عن مصادر مطلعة على المناقشات القول إن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ستناقش الخطة هذا الأسبوع لتحديد ما إذا كانت هناك رغبة من جانب الدول لتغطية التكاليف وتوفير السفن للعملية الجديدة. 

وأضاف الأشخاص أن من الممكن أن يضع الاتحاد الأوروبي اللمسات النهائية على الخطط بمجرد انعقاد اجتماع لوزراء الخارجية في بروكسل يوم 22 يناير الجاري. 

وتقول بلومبرغ إنه لا يزال من غير الواضح كيف ستكمل عملية الاتحاد الأوروبي المهمة الحالية التي تقودها الولايات المتحدة، وأطلقت عليها اسم "حارس الازدهار" وانضمت إليها العديد من دول الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك فرنسا وإيطاليا وهولندا وإسبانيا. 

وقال مصدران، تحدثا شريطة عدم الكشف عن هويتهما، إن ألمانيا من بين الدول الأعضاء الراغبة في المشاركة في مهمة الاتحاد الأوروبي الجديدة. 

ومن ناحية أخرى، تقول الوكالة إنه لا يزال يتعين على الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تحديد تفويض العملية الجديدة بدقة والمناطق المشمولة بها، وفق موقع الحرة الامريكي. 

وتضيف الوكالة أن الاتحاد الأوروبي يتطلع إلى توسيع نطاق المهمة الحالية، وهي عملية "أتالانتا" التي تهدف إلى منع هجمات القراصنة الصوماليين والتي تنفذها سفينة حربية إسبانية. 

وتشير الوكالة إلى أن إسبانيا منعت توسيع المهمة الحالية، لأنها ترى أن لا علاقة لها بالنزاع في البحر الأحمر. 

وكانت "بلومبرغ" أفادت، الأربعاء، أن الولايات المتحدة وحلفاءها يدرسون خيار شن عمليات انتقامية على خلفية تصاعد هجمات الحوثيين في البحر الأحمر مع ضمان تحقيق التوازن بين ردع تلك الهجمات وعدم إشعال خطر توسيع الصراع في الشرق الأوسط. 

ومنذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي إسرائيل على قطاع غزة، يشهد البحر الأحمر هجمات واسعة على السفن التجارية، تبنتها مليشيا الحوثي. 

وفي ديسمبر الماضي 2023، نشرت الولايات المتحدة سفنا حربية وأنشأت تحالف  "حارس الازدهار" لحماية حركة الملاحة البحرية في المنطقة التي تمر عبرها 12 بالمئة من التجارة العالمية. 

وأسقطت القوات البريطانية والأميركية 18 طائرة مسيرة وثلاثة صواريخ أطلقها الحوثيون في البحر الأحمر مساء الثلاثاء، في ما وصفته الحكومة البريطانية الأربعاء بأنه "أكبر هجوم" للمتمردين اليمنيين حتى الآن. 

والهجوم الذي وقع مساء الثلاثاء كان السادس والعشرين الذي يستهدف حركة الملاحة البحرية التجارية في البحر الأحمر منذ منتصف نوفمبر، بحسب السلطات العسكرية الأميركية.



Create Account



Log In Your Account