تعز.. أبناء منطقة "دُبع" يطالبون السلطة القضائية بمحاسبة المسؤولين عن جريمة قتل ابنهم
الجمعة 02 فبراير ,2024 الساعة: 04:40 مساءً
تعز

طالب أبناء منطقة دبع الداخل والخارج التابعة لمديرية الشمايتين بالريف الجنوبي لمدينة تعز، السلطات القضائية باتخاذ الاجراءات اللازمة لمحاسبة المسؤولين عن جريمة قتل ابنهم. 

أبناء المنطقة قوات النجدة  أمن الطرق، بقتل ابنهم "عبدالإله الفقيه"، في منتصف الشهر الماضي أثناء نزولهم للمنطقة، خصوصا بعد محاولة رفضهم تسليم الجندي المتهم بالقتل للسلطات القضائية، الذي سلموه مؤخرا.

وعبر مشائخ ووجهاء وأبناء أهالي دبع الداخل والخارج والعزل المجاورة، في بيان لهم امس الخميس خلال تشييع الضحية، عن إدانتهم واستنكارهم "للجريمة الشنيعة التي ارتكبتها قوات النجدة/ أمن الطرق بقتل عبدالإله الفقيه دون وجه حق، غدراً..."، وفقا للبيان. 

ودعا البيان، السلطات القضائية باتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة المسؤولين عن الجريمة ومن يقف معهم. 

كما طالب الأهالي بإعطاء القضية ما تستحقها من الاهتمام والمتابعة الجادة، وسرعة استكمال التحقيقات وصولاً إلى البت فيها بمقتضى الشريعة والقوانين النافذة، وذلك إحقاقاً للحق، وترسيخاً للعدل والقانون. 

وأكدوا أن "هذه الجريمة البشعة تتنافى مع كل القيم الإنسانية والأخلاقية، وتكشف عن حالة من الإفلات من العقاب التي تعاني منها البلاد، مما يشكل تهديداً خطيراً لأمن واستقرار المجتمع". 

وناشد الأهالي في بيانهم،  الرأي العام والناشطين وكافة وسائل الإعلام، أن يسجلوا مواقفهم في هذه القضية، وأن يساهموا في محاربة الفساد الذي يعرقل تطبيق القانون، لضمان تحقيق العدالة وسيادة القانون، ومنع تكرار مثل هذه الجرائم. 

ووفقا للأهالي، فإنه يوم الاحد الموافق 14 يناير الماضي، قامت أطقم تابعة لمدير أمن الشمايتين "عبدالله الوهباني"، بقتل المواطن "عبدالاله محمد عبدالكريم الدبعي" بدم بارد، أثناء قيامها بالنزول لمنطقة السمسرة التابعة للمديرية.


Create Account



Log In Your Account