تعز.. ندوة سياسية تؤكد على ضرورة استعادة الدولة وتعزيز النظام الجمهوري
الأربعاء 19 أبريل ,2023 الساعة: 08:14 مساءً
تعز

نظم حزب التجمع اليمني للإصلاح بمديرية الشمايتين جنوب مدينة تعز، ندوة سياسية حول أهمية الاصطفاف الوطني لتعزيز مكاسب الجمهورية، دعا إليها مختلف القوى السياسية.

وشارك في الندوة، التي اقيمت بمديرية الشمايتين، الليلة الماضية، حزب المؤتمر الشعبي العام وحزب البعث وحزب العدالة والبناء والمكونات السلفية.

وشدد المشاركون على أهمية الاصطفاف الوطني للصف الجمهوري من أجل استعادة الدولة وتعزيز النظام الجمهوري الديمقراطي.

واستنكرت الندوة، استمرار إخفاء مليشيا الحوثي للواء فيصل رجب والقائد السياسي محمد قحطان وتعنتها في إطلاقهم.

وفي الندوة، استعرضت ورقة الإصلاح التي قدمها "عبدالملك شمسان" نضالات الأحرار من أجل تخليص اليمن من كهنوت نظام الأئمة السلالي، مشيرا إلى تنوع مراحل نضالهم بين الثورة والحرب ومباحثات التسوية السياسية.

وأشار إلى أن انتصارهم يعود إلى اصطفافهم الوطني وإخلاصهم لهدفهم الأسمى والتعاطي مع طبيعة كل مرحلة بثقة وأمل متجدد.

وقال إن الوطن اليوم ما يزال في مواجهة تهديد وجودي للدولة والديمقراطية والتعددية كنظام سياسي، "وبسقوط الديمقراطية والتعددية، لا يبقى معنى لوجود حزب سياسي".

وأضاف أن التحالفات السياسية ليست ترفاً أو استعراضا للقدرة على العمل السياسي، "ولكنها استجابة لضرورة وطنية، واستجابة للواقع، ومن لا يستجيب للواقع يتجاوزه الواقع" –حسب تعبيره.

وتابع: "ظل الحوثيون يستخدمون لافتة التهجم على الإصلاح وتنصيبه هدفا وحيدا، بغية تحييد الآخرين ضمن أهداف عديدة، وقد احترقت هذه اللافتة في 2015 ولم تعد صالحة للاستخدام، وقد عرف الجميع أن الحوثي يريد الجميع".


Create Account



Log In Your Account