بايدن يرحب بإعلان الهدنة في اليمن ويدعو إلى إنهاء الحرب
السبت 02 أبريل ,2022 الساعة: 01:19 مساءً
الحرف28 - متابعات

رحب الرئيس الأمريكي جون بايدن، في وقت متأخر الجمعة، "بالإعلان عن هدنة لمدة شهرين في الصراع اليمني"، مؤكدًا على ضرورة إنهاء هذه الحرب التي وصفها بـ"الرهيبة".

وأكد بايدن في بيان نشره البيت الأبيض، "أن هذه المبادرة مهلة طال انتظارها للشعب اليمني".

وأوضح "أن الهدنة تنطوي على وقف جميع الأنشطة العسكرية لأي طرف داخل اليمن، وعبر حدوده، ودخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة، وتجديد الرحلات الجوية من صنعاء وإليها إلى الوجهات المتفق عليها".

وفي الوقت الذي اعتبر الرئيس الأمريكي جون بايدن هذه "الخطوات بالمهة"، فقد أكد أنها "ليست كافية".

وشدد على ضرورة "الالتزام بوقف إطلاق النار"، داعيا إلى سرعة "إنهاء هذه الحرب بعد سبع سنوات من الصراع".

ودعا بايدن، "المفاوضين للقيام بالعمل الجاد والضروري للتوصل إلى تسويات سياسية، يمكن أن تحقق مستقبل سلام دائم لجميع الشعب اليمني".

وأعرب عن امتنانه "للدور القيادي للملكة العربية السعودية، وسلطنة عمان، في تحقيق هذه المبادرة قبل حلول شهر رمضان المبارك".

وأشاد الرئيس الأمريكي، "بالعمل الجاد الذي قامت به الحكومة اليمنية، والثقة التي اولتها للوساطة التي تقودها الأمم المتحدة".

وقال بايدن، "ستعمل الولايات المتحدة الأمريكية على ردع التهديدات لأصدقائنا وشركائنا بينما نواصل السعي من أجل وثف التصعيد وإحلال السلام في جميع أنحاء المنطقة"، في اشارة إلى التهديدات الحوثية للسعودية.

وأعرب عن أمنياته "للشعب اليمني بأن ينعم بالسلام"، مؤكدا في الوقت نفسه "التزام واشنطن المستمر بالمساعدة في إنهاء هذه الحرب الرهيبة". حسب وصفه.

وكان المبعوث الأممي قد أعلن في وقت سابق، التوصل إلى هدنة بين الأطراف اليمنية لمدة شهرين تبدأ من صباح اليوم السبت، وسط ترحيب من التحالف والحكومة اليمنية.

وتشمل الهدنة، التي تأتي بالتزامن مع حلول شهر رمضان، وبدء المشاورات اليمنية - اليمنية في العاصمة السعودية الرياض، على السماح لسفن الوقود بالرسو في ميناء الحديدة، وفتح جزئي لمطار صنعاء.


Create Account



Log In Your Account